الرئيسية قطاعات بنوك ومؤسسات مالية هذا ما اتفق عليه مزوار مع رئيس بعثة البنك الدولي

هذا ما اتفق عليه مزوار مع رئيس بعثة البنك الدولي

0

اتفق الاتحاد العام لمقاولات المغرب والبنك الدولي، على إحداث مجموعة للعمل مختلطة، تقوم بتحديد الأولويات التي سيتم الاشتغال عليها مستقبلا.

الاتفاق تم أمس الثلاثاء، خلال استقبال صلاح الدين مزوار رئيس الاتحاد العام لمقاولات المغرب، لفريد بلحاج نائب رئيس البنك الدولي عن منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، الذي يقوم حاليا بزيارة للمغرب.

ومثل الاجتماع بين المؤسستين، فرصة للتداول حول عدد من المواضيع المتعلقة برافعات النمو وكذلك سبل إحداث فرص الشغل، فيما قررا الاشتغال على هذه المواضيع والعمل على تنزيلها من خلال منصة للشراكة بين القطاع العام والقطاع الخاص.

وقال صلاح الدين مزوار، إن المغرب يمتلك من القدرات، ما يؤهله لتحقيق معدلات نمو، تفوق 6 في المائة، بشرط المسارعة إلى تحسين مناخ الأعمال وتنمية الفرص أمام الرأسمال البشري، إلى جانب فتح المجال بالنسبة للشباب والمرأة من أجل الانخراط في المشاريع الذاتية، فيما يبقى إرساء شراكة بين القطاع الخاص والعام، أمرا ضروريا لتحقيق ذلك، يضيف مزوار.

ومن جانبه أكد فريد بلحاج، رئيس وفد البنك الدولي، التزام هذا الأخير بمواكبة المغرب، الذي يعد نموذجا جهويا وإفريقيا.

دعا رئيس الاتحاد العام لمقاولات المغرب ، السيد صلاح الدين مزوار ، إلى اعتماد تكوين أفضل لفئة الشباب من اجل مواكبتهم في عملية ادماجهم في النسيج الاجتماعي تعزيزا للتنمية الاقتصادية على المستوى الوطني.

وفي السياق ذاته، دعا مزوار في تصريح صحفي عقب ا للقاء إلى اعتماد تكوين أفضل لفئة الشباب من أجل مواكبتهم في عميلة إدماجهم في النسيج الاجتماعي، تعزيزا للتنمية الاقتصادية، مؤكدا على أن

أن العلاقة مع القطاع الخاص كانت على الدوام علاقة تبادل وتفاعل ، وهو قطاع وطني يمشي بمقاربته إلى أبعد مدى وذلك من خلال طموحات كفيلة بتعزيز النمو وبخلق استثمارات لدر المزيد من فرص الشغل.

كما أشار رئيس «الباطرونا» إلى أن المقاولة المغربية، لكي تعلب دورها في الإطار، يتعين عليها الانخراط في “بيئة تنافسية سليمة وفي إطار قوانين واضحة وسياسة متماسكة ومستمرة “.

لا يوجد تعليقات