الرئيسية آخر الأخبار حل لمشكلة أكبر دولة بالعالم.. إما أن تنجب أو تدفع

حل لمشكلة أكبر دولة بالعالم.. إما أن تنجب أو تدفع

0

اقترح أكاديميان صينيان حلا “سحريا” لتشجيع الولادة في البلاد، التي تواجهة أزمة ارتفاع معدل شيخوخة، حسب ما ذكرته صحيفة “تلغراف” البريطانية.
وقال المصدر إن المقترح يقضي بجعل الأسر، التي لا تملك أطفالا أو طفل واحد فقط، تساهم ماديا في “صندوق الأمومة”، مضيفا أن الهدف هو التخفيف من شيخوخة السكان ومواجهة مشكل نقص اليد العاملة.

ودعا الأكاديميان الأسر، التي تقل أعمارها عن 40 عاما ولم تنجب إلا طفلا واحدا، إلى المساهمة سنويا في صندوق من شأنه دعم وتعويض العائلات الراغبة في الإنجاب.

وأضافا “حين يكون لدى الأسرة طفل ثان أو أكثر، يمكن إعفاؤها من المساهمة في الصندوق، الذي يعوض الأم، التي تخسر دخلها خلال فترة الأمومة”.

وتسعى الآن أكبر دولة في العالم من حيث عدد السكان إلى إعادة تنشيط سكانها، فيما تتصاعد المخاوف من أن يؤدي نقص القوى العاملة إلى تباطؤ اقتصادها، وبالتالي ظهور مشاكل اجتماعية واقتصادية.

وكانت بكين خففت قواعد الإنجاب في البلاد، خلال عام 2016، مما سمح للأسر بإنجاب طفلين بدل “سياسة الطفل الواحد”، إلا أن حالات الولادة لم ترتفع كما كان متوقعا، مما يثير مخاوف بشأن الهرم السكاني للبلد الآسيوي.

وكانت الصين تفرض غرامات على من ينجب أكثر من طفل، في وقت سابق، وهو ما جعل نساء كثيرات يلجأن إلى الإجهاض أو تقنيات لمنع الحمل.

لا يوجد تعليقات