مركز النقديات وفيزا.. أسبوع أمن بطاقات الدفع في المغرب

0

أعلن مركز النقديات المغربي وشركة فيزا العالمية الرائدة في تكنولوجيا المدفوعات، عن إطلاق النسخة الأولى من أسبوع أمن البطاقات على صعيد المغرب، مبادرة التوعية الرامية إلى تعزيز الاستخدام الآمن للبطاقات، وتزويد المستهلكين بالنصائح والإرشادات اللازمة لحماية أنفسهم من عمليات الاحتيال المتعلقة بالمدفوعات.

وقامت Visa بالشراكة مع مركز النقديات، باستطلاع آراء الزبائن في المغرب فيما يتعلق بالتجارة الإلكترونية والمدفوعات الرقمية، حيث أشرت نتائج هذا الاستطلاع عن رؤى موسعة سلطت الضوء على تجارب الزبائن وانطباعاتهم. وتناول الاستطلاع مدى ميول العملاء إلى التسوق عبر الإنترنت، كما تضمن تحليلاً لمستوى ثقتهم في المدفوعات الإلكترونية.

وأظهر الاستطلاع أن أكثر من ثلثي المتسوقين في المملكة المغربية يعتبرون البطاقات أكثر خيارات المدفوعات شعبية بنسبة بلغت 77 في المائة، ويثقون في التسوق عبر الإنترنت والمدفوعات الإلكترونية بنسب تتراوح بين 58 في المائة و59 في المائة، ويرصد الاستطلاع المواضع التي يمكن للعملاء تعزيز أمان مدفوعاتهم فيها. وستقوم Visa على امتداد أيام المبادرة بطرح نصائح ومنشورات عبر وسائل التواصل الاجتماعي ومقاطع فيديو توضيحية، لإبراز سبل تعزيز أمن المدفوعات، وذلك في نطاق حملة “أسبوع أمن البطاقات” (#VisaSecurityWeek) عبر وسائل السوشل ميديا.

وبات ثلث المتسوقين في المملكة المغربية يتسوقون بوتيرة منتظمة عبر الإنترنت، مرة في الأسبوع على الأقل، وتتباين هذه النسبة بين الفئات العمرية المختلفة، والرجال والنساء أيضاً حسب بيان مشترك صادر عن فيزا لشمال إفريقيا والشرق الأوسط ومركز النقديات،

فيما بين الاستطلاع الذي تم إجراؤه أن أبرز ثلاث فئات للتجارة الإلكترونية، هي الملابس بنسبة 56 في المائة، والسلع الإلكترونية بـ41 في المائة، وحجوزات الفنادق بـ40 في المائة، في حين تعتبر الأسهم والصناديق المشتركة الأقل شعبية بنسبة 7 في المائة.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here