الرئيسية آخر الأخبار دروس مجانية في “هاكاثون الحج” حول ٳدارة وتنفيذ المشاريع

دروس مجانية في “هاكاثون الحج” حول ٳدارة وتنفيذ المشاريع

0

يستفيد المشاركون والمشاركات في “هاكاثون الحج” من دروس مفيدة في مجال التجارة والاقتصاد وطرق ترويج مشاريعهم، يقدمها خبراء متخصصون، على أمل تحويل منتجاتهم التقنية إلى مصادر مدرة للدخل.
وفي هذا الصدد، قالت ريان الزهب،‏ مطورة معتمدة لدى شركة “غوغل”، إن أكثر المشاريع التقنية نجاحا هي التي جاءت بفكرة مميزة وغير مسبوقة، كما أنها تستهدف فئة معينة محددة بشكل دقيق.

وأضافت، خلال تقديمها عرضا حول الطريقة الصحيحة لدراسة مشروع معين قبل إخراجه للوجود، أن تحديد الفئة المستهدفة من مشروعك يعتبر خطوة مهمة في مرحلة الدراسة، مشيرة إلى أن هذه المرحلة تفيد في معرفة نمط تلك الفئة وطرق تفكيرها ومدى قدرتها على التفاعل مع منتوجك.

وكشفت الزهب أن رسم مشروعك (بالطريقة التي تتخيلها) على ورقة يساعدك على تكوين فكرة مبدئية قبل بداية مرحلة التنفيذ، قائلة إن هذه الخطوة ينصح بها كبار الخبراء.

من جهة أخرى، قدمت الخبيرة في مجال التسويق التجاري، آمال الدخان، عرضا حول النموذج التجاري للمشروع، حيث ذكرت أن اختيار النموذج التجاري يتم من خلال الإجابة على عدد من الأسئلة، أبرزها “كيف سيفيد مشروعك الزبناء وما هي مصادر الدخل التي ستحقق منها الأرباح”.

وأردفت قائلة “مشروعك لا يعني شيئا إذا لم يقدم قيمة مضافة للفئة المستهدفة.. كما أن منتوجك لا أساس له في حال لم تستفد منه ماديا”.

وتابعت “يجب أن يحقق مشروعك توازنا بين المصاريف والمداخيل.. غير ذلك فإن مشروعك غير ناجح”.

ومباشرة بعد نهاية المحاضرات، أعطيت الانطلاقة الفعلية لمسابقة “هاكاثون الحج”، حيث شرع المبرمجون والمطورون في عملية إنجاز وتنفيذ مشاريعهم، التي ستخضع لعملية التقييم عشية الجمعة.

وسيتوج “هاكاثون الحج”، الذي ينظمه الاتحاد السعودي للأمن السيبراني والبرمجة والدرونز، عددا من المشاركين الحاصين على المراكز الأولى، بهدف تحويل أفكارهم إلى مشاريع.

وسيحصل الفائز بالمركز الأول على مليون ريال سعودي، فيما سيكون من نصيب الثاني والثالث 500 ألف ريال و350 ألف ريال، على التوالي، على أن تمنح 150 ألف ريال للحاصل على جائزة التميز.

وتشمل المنافسة في هذا الحدث المجالات المحيطة بموسم الحج وخدماته وتحدياته، بما في ذلك الأغذية والمشروبات والصحة العامة والحلول المالية والمواصلات وإدارة الحشود والتحكم بحركة المرور وترتيبات السفر والإقامة وتدبير النفايات والإسكان وحلول التواصل.

لا يوجد تعليقات