“ستاربكس” تتخلص من الشفاطات البلاستيكية في كافة مقاهيها بحلول عام 2020

0

قررت سلسلة مقاهي ستاربكس الأمريكية التوقف عن استخدام الشفاطات البلاستيكية بكافة فروعها البالغ عددها 28 ألف فرع على مستوي العالم، وذلك بحلول عام 2020، وبموجب الخطة سيتم التخلص من مليار شفاط بلاستيكي سنوياً.
وتهدف الشركة من خلال تلك الخطوة لتقليل المخلفات والحفاظ على البيئة والكائنات البحرية، ومن المرتقب أن يتم استبدال الشفاطات البلاستيكية بأكواب ذات غطاء قابل لإعادة التدوير في معظم المشروبات المثلجة، وفقاً لبيان صادر عن الشركة.
وبدأت ستاربكس استخدام الأغطية القابلة للتدوير في مشروبات قليلة، وسيتم استخدامها بكافة المشروبات  المثلجة ما عدا مشروب فرابتشينو الذي سيقدم بشفاطات مصنوعة من الورق أو مواد آخرى يمكن إعادة تدويرها. وسيتم إتاحة شفاطات للعملاء الذين يفضلونها لكن من مواد بديلة للبلاستيك.
وقال كريس ميلن، المسئول عن مصادر التعبئة في ستاربكس: “بطبيعة الحال، الشفاطات البلاستيكية لا يمكن إعادة تدويرها بينما الأغطية وهي مصنوعة أيضاً من البلاستيك يسهل إعادة تدويرها، لذا نشعر أن القرار أكثر استدامة ومسئولية من الناحية الاجتماعية. وفي عام 2014، بدأت سلسلة مقاهي ستاربكس في بيع أكواب معاد استخدامها بقيمة دولار في الولايات المتحدة الأمريكية، ثم في كندا والمملكة المتحدة أيضاً، وقد تم بيع أكثر من 18 مليون كوب حتى الآن.
ويأتي قرار ستاربكس عقب خطوات مشابهة من شركات عالمية، وذلك بالتزامن مع فرض دول أوروبية قيود على استخدام البلاستيك، وأعلنت سلسلة فنادق حياة أمس أنها ستتوقف عن استخدام الشفاطات والمواد البلاستيكية التي تستخدم لمرة واحدة في فنادقها حول العالم، فيما أعلنت سلسلة المقاهي كوستا في إبريل إلتزامها بإعادة تدوير نصف مليار كوب قهوة سنويا، بحسب “فوربس الشرق الأوسط”.
وبدأت سلسلة مطاعم ماكدونالدز في مايو بالتوقف عن استخدام الشفاطات البلاستيكية في مطاعمها بالمملكة المتحدة، وبدأت تجارب استبدالها بشفاطات ورقية في بعض الأماكن.
ووفقاً لنيكولاس مالوس، المسئول عن برنامج Trash Free Seas التابع ل Ocean Conservancy، فإنه يتم إلقاء 8 مليون طن من المخلفات البلاستيكية في المحيط سنوياً.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here