75 % من مستخدمي القطاع الخاص يتقاضون أقل من 4000 درهم في الشهر

0

لا يزال العمل بأجر في القطاع الخاص محاطا بالمخاطر، ولا يتجاوز متوسط ​​أجر المستخدمين المصرح بهم لدى الضمان الاجتماعي الحد الأدنى للأجور.

وحسب معطيات أوردها موقع “ميديا 24” ، فإن 23 في المائة فقط من المستخدمين يتم التصريح بهم لدى الضمان الاجتماعي على مدار العام. وأفادت المعطيات ذاتها أن أكثر من ثلاثة أرباع (75.4 في المائة) العاملين في القطاع الخاص لا يتجاوز أجرهم 4 ألف درهم .
و أظهرت المعطيات ذاتها أن 6.8٪ فقط من المنخرطين في الضمان الاجتماعي يتلقون أكثر من 10 آلاف درهم في الشهر. فيما 39٪ من الأجور التي تم الإبلاغ عنها في عام 2017 أقل من الحد الأدنى للأجور (السميك/2.566 درهم) . وأظهرت معطيات الصندوق أن النساء أقل أجراً بشكل عام من الرجال، إذ 47٪ منهن يحصلن على أقل من السميك مقارنة بـ 35٪ للرجال.هذا وتهيمن الفئة العمرية 25-39 على 50٪ من المؤمنين، فيما يحصل ثلثا المستخدمين المعلنين حديثا على أقل من السميك.
وبلغ عدد المنخرطين،حسب  عرض سعيد احميدوش، المدير العام لصندوق الضمان الاجتماعي، خلال لقاء جمعه اليوم مع وزير الشغل والادماج المهنياستعرض فيها حصيلة الصندوق، حوالي 3.38 مليون مستخدم في نهاية 2017، بزيادة قدرها 3 في المائة مقارنة مع عام 2016. وتمثل النساء ،حسب المصدر ذاته، 32٪ من المصرحين (كانت هذه النسبة في حدود 22 ٪ في عام 1990). ويتمركز غالبية المؤمنين بالدار البيضاء ب 40 ٪ ، تليها الرباط – سلا ب11 ٪ ، طنجة – تطوان 11 ٪ وأكادير ب10.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here