شكلها لطيف ولكن…

تبدو هذا السيدة لطيفة ليس فيها ما يدعو إلى القلق إلى أن تبدأ بإظهار ما تحمله من أسلحة مخبأة بحوزتها.

وعندما يراها بعض الأشخاص يعتقد أنها تحمي نفسها بسكين أو مسدس داخل حقيبتها ولكن في الحقيقة ما يوجد في الحقيبة فقط هو أحمر الشفاه.

أما تحت ثيابها فتخبئ تايلور وهي مدربة محترفة في مجال الأسلحة النارية اسلحة ومسدسات للدفاع عن نفسها بحال تعرضت لأي مكروه.

وتقوم تايلور بالدعاية لمؤسس شركة “ديني آدمز”، وهي منتجات عبارة عن سراويل تستطيع حمل العديد من الأسلحة أسفل الملابس، بالإضافة إلى عدد آخر من المعدات.