يعمل القضاء الأمريكي، حاليا، على التواصل مع نظيره الفرنسي، لإيجاد سبيل لنقل الفنان سعد المجرد من فرنسا إلى الولايات المتحدة الأمريكية، بهدف عرضه على القضاء.
وأوردت صحيفة “نيويورك بوست” الأمريكية، أن الناطق الرسمي باسم المدعي العام بمقاطعة بروكلي، يحاول نقل المجرد إلى أمريكا، بسبب قضية اعتداء جنسي على فتاة أمريكية، رغم أنها تنازلت عن المتابعة.
ولا يزال القضاء الأمريكي مُصرا على متابعة المجرد عمل بقاعدة “الحق العام”، ويعتزم استدعاء الفتاة المعنية للإدلاء بشهادتها.