حققت صورة على موقع فيس بوك أكثر من 11 ألف مشاركة، لقدم نادلة مغطاة بالدماء، بعد أن اضطرت للعمل بدوام كامل وهي ترتدي الكعب العالي.

ذكر موقع مترو أن السيدة بعدما انتهت من دوامها في أحد المطاعم بكندا قامت بخلع حذائها لتخفيف الألم، لكنها تفاجأت بالدماء التي تغطي قدميها، حيث قررت صديقتها نيكولا نشر الصورة لها وأوضحت أن النادلة فقدت إحدى أظافر أصابعها وتعرضت للتوبيخ بعدما استبدلت حذاءها بآخر مسطح.

قالت نيكولا إن سياسة المطعم تتطلب ارتداء الكعب العالي طالما ليس هناك مشكلات طبية، وهناك تفرقة بين الموظفين الذكور والإناث، حيث تضطر الإناث لشراء زي تكلفته 30 دولارا، فيما يرتدي الذكور ملابسهم السوداء العادية.

وأضافت أن سلسلة المطاعم الموجودة بأمريكا وكندا متحيزة ضد المرأة وسياستها مثيرة للاشمئزاز، ولديها العديد من الأصدقاء ممن يعملون في مجال الخدمة في المطاعم يحصلون على إكرامية مناسبة دون الحاجة للتضحية براحتهم، حيث أتت حملة نيكولا التي شنتها مع آلاف الأشخاص على الإنترنت بثمارها بعد أن استجابت سلسلة المطاعم لها.

شاهد.. ماذا حدث لنادلة اضطرت لارتداء الكعب العالي طوال العمل
شاهد.. ماذا حدث لنادلة اضطرت لارتداء الكعب العالي طوال العمل
شاهد.. ماذا حدث لنادلة اضطرت لارتداء الكعب العالي طوال العمل
شاهد.. ماذا حدث لنادلة اضطرت لارتداء الكعب العالي طوال العمل
شاهد.. ماذا حدث لنادلة اضطرت لارتداء الكعب العالي طوال العمل
loading...