نفى مصدر مقرب من الفنان اللبناني فضل شاكر ما تم تناوله عن أن فضل سلم نفسه قبل يومين إلى الجيش اللبناني بعد ثبوت براءته من تهمة حمل السلاح وقتل أفراد من الجيش اللبناني.

وأضاف المصدر لليوم السابع المصرية أن براءة فضل شاكر ظهرت وتأكدت من قبل بالأدلة وأن التهمة المُتهم بها “مُفبركة”، وأن الحُكم الصادر ضده بسبب الإساءة إلى بشار الأسد وليس قتل أفراد من الجيش.

كان محمد ابن الفنان فضل شاكر قد نشر على “تويتر” قبل أيام رسما توضيحيا بالدليل للتأكيد على براءة والده من تهمة حمل السلاح وقتل أفراد من الجيش اللبناني، وهو الرسم الذي استعان به محمد من أحد الداعمين والمصدقين لبراءة الفنان والنجم اللبناني فضل شاكر، الذى ظهر بعد ذلك في مقابلة تليفزيونية يؤكد فيها أيضًا بالأدلة براءته مما نسب إليه بالظلم وعودته من العزلة التي كان فيها، وأن التهمة المتهم بها مُفبركة، وأن الحُكم الصادر ضده بسبب الإساءة إلى بشار الأسد وليس قتل أفراد من الجيش.

وكتب محمد فضل شاكر على “تويتر”، “إن الحقيقة محسومة فقد يحرفها الحاقد.. ويسخر منها الجاهل لكنها تبقى موجودة..شكرا لمن عمل على التوضيح في هذه الصورة”.