هل كنتم تعلمون أنّه يجب استبدال النظارات الشمسيّة مرّة كلّ سنتين؟ فوفق دراسةٍ برازيليّة جديدة، من الضروري القيام بذلك لأنّ النظارات تُصبح أقلّ قدرة على الحماية من الأشعة فوق البنفسجيّة مع مرور الوقت بسبب أشعّة الشمس التي تُلحق الضرر بالعدسة وتُضعفها.

ويقول العلماء إنّ العدسات قد تُصبح هشّة وأقلّ قدرة على حماية العينين مع مرور ما يستدعي استبدالها. وطالب العلماء بإجراء فحوصٍ روتينيّة للنظارات الشمسيّة لوضع الحدود الآمنة لحياة العدسات.

وأضاف هؤلاء أنّ الفحوص الجديدة قد تضمن أن تبقى النظارات الشمسيّة فعّالة لحماية العين من الأشعة فوق البنفسجيّة لمدّة سنتين لمن يرتديها ساعتين في اليوم كحدّ أقصى.

وذكرت البروفسورة ليليان فنتورا من جامعة ساو باولو “تُشكّل صحّة العين هاجساً للكثيرين حول العالم بخاصةٍ الذين يعيشون في البلدان الاستوائيّة حيث تكون معدّلات الأشعّة فوق البنفسجيّة عاليّة جداً خلال الصيف وأيضاً خلال الشتاء مقارنة مع الدول الأخرى”.

وقالت فنتورا إنّ النظارات الشمسيّة تؤدي دوراً مهماً في توفير الحماية للعين لذلك يجب أن تكون عدساتها مقاومة للأشعة فوق البنفسجيّة.

يُذكر أنّ نتائج البحث نُشرت في مجلّة Biomedical Engineering Online.

loading...