» تحليلات » خمس أسئلة عن الإنتصاب الصباحي يسألها كل رجل، إليكم الإجابة

خمس أسئلة عن الإنتصاب الصباحي يسألها كل رجل، إليكم الإجابة

26 ديسمبر 2016 03:22
خمس أسئلة عن الإنتصاب الصباحي يسألها كل رجل، إليكم الإجابة

الإنتصاب الصباحي هو الإنتصاب العفوي للقضيب أثناء النوم أو عند الاستيقاظ. وهو أمر يحدث لجميع الرجال الأصحاء ويرتبط بمرحلة من النوم يُطلق عليها مرحلة “حركة النوم السريعة” التى يتم فيها بشكل لا إرادى إختبار بعض أجهزة الجسم والمرور بسلسلة من الأفعال ردود الأفعال الصعبية اللإرادية التى تنتهى بإمتلاء الأوردة داخل القضيب بالدم ومن ثَم الإنتصاب. هى ليست عملية متعلقة بالجنس، وإنما هى أقرب إلى الإختبار الدورى اللإرادى.

ماهى مدة الإنتصاب الصباحى؟
يتكرر الإنتصاب الصباحى من 3-5 مرات أثناء النوم ويستمر لمدة 25-30 دقيقة للمرة الواحدة، وغالباً ما يحدث فى مرحلة “حركة العين السريعة” من النوم وهى المرحلة ذات العمق الأقل والتى عادةً ما يحلم الإنسان أثناءها.

لماذا يحدث؟
تختلف النظريات لشرح الأسباب، وإن كان يتفق الأطباء أنه مؤشر للصحة الجيدة. وحيث أنه مرتبط بمرحلة حركة العين السريعة فى النوم، فكلما طالت هذه المدة كلما طالت مدة الإنتصاب. ولأن هذه المرحلة تطول قبل الإستيقاظ وتكون هى آخر مرحلة قبل الإستيقاظ مباشرةً فعادةً ما يُصاحب الإنتصاب لحظة الإستيقاظ من النوم.

ما هى أسباب عدم حدوثه؟
– صغر السن، فى مرحلة المراهقة وبدايات البلوغ، والتى لم يكتمل البلوغ فيها بعد ولا تعمل الأجهزة بنفس الطريقة الكاملة أثناء النوم.
– فى حالة الإستيقاظ فى مرحلة من النوم غير مرحلة حركة العين السريعة.
– تقل تدريجياً مدة وتكرار الإنتصاب الصباحى مع السن، وهو شىء طبيعى وليس مرض.
– أسباب مرضية تؤدى إلى عدم القدرة على الإنتصاب أو ضعفه. ويساعد وجوده من عدمه على التفرقة بين الأسباب العضوية و النفسية.

كيف يساعد الإنتصاب الصباحى على التفرقة بين الأسباب العضوية والنفسية لمرض عدم القدرة على الإنتصاب؟
طبيعياً، تمتلىء الأوردة الدموية داخل القضيب بالدماء وهو ما يسبب إنتفاخ القضيب والإنتصاب. فى حالة إصابة الأوردة بأى مرض يعوق قدرتها على الإمتلاء بالدم – كأمراض تصلب الشرايين أو كواحدة من مضاعفات العقاقير المضادة للإكتئاب – لن يحدث إنتصاب … سواء كان الإنتصاب الليلى أثناء النوم او غيره.
أما فقدان القدرة على الإنتصاب لأسباب نفسية، كالتوتر أو ماشابه، فهى لا تُصيب القضيب بذاته كعضو بأى شىء، ولا تزال الأوردة تعمل بكفاءة، ومن ثم تستطيع أن تمتلىء بالدماء وينتصب القضيب طبيعياً … بهذا فحين يكون السبب نفسياً يستمر حدوث الإنتصاب الصباحى.

ماهى أهم العوامل التى تؤثر على الإنتصاب الصباحى؟
1- التستستيرون: وهو هرمون من الهرمونات الموجودة عند الإنسان – رجال ونساء – ولكن يوجد بكثرة لدى الرجل. ويؤدى هبوط معدل التستيرون فى الدم إلى حالات ضعف الإنتصاب لعدم القدرة على الإنتصاب تماماً، وبالطبع يؤثر على الإنتصاب الصباحى.
2- أوكسيد النايتريك Nitric Oxide: وهى المادة الموجودة فى عقاقير تقوية الإنتصاب وتحسين الأداء الجنسى. وهى مادة تساعد الأوردة على الإمتلاء بالدم وبالتالى الإنتصاب، مما يتسبب فى زيادة نسبة حدوث الإنتصاب الصباحى.
3- النوم: لأن الإنتصاب الصباحى يحدث فقط أثناء مرحلة حركة العين السريعة من النوم، فإن الإنسان يحتاج نوماً سليماً عميقاً صحياً من أجل حدوث السلسلة من الأحداث التى تنتهى بالإنتصاب الصباحى الذى يتكرر أثناء النوم ويتواجد لحظة الإستيقاظ.
4- التوتر العصبى المستمر الزائد عن الحد: والذى من الممكن أن يؤثر ليس فقط على الإنتصاب الصباحى، بل وعلى الإنتصاب بشكل عام.
5- التغذية السليمة المتكافئة والتى تحتوى على ما يحتاجه الإنسان الطبيعى بتوازن دون إفراط أو حرمان من شىء.

هل يمكن ممارسة الجنس بالإنتصاب الصباحى؟
نظرياً ممكن. وإن كان عملياً يُعتبر الإنتصاب الصباحى عملية فيسيولوجية ميكانيكية لا علاقة لها بالشهوة الجنسية والإثارة، وقد أقر عدد من الرجال أن على الرغم من أن الإنتصاب الصباحى عادةً ما يكون أقوى من غيره، إلا أنه لا يرتبط بالضرورة بممارسة الجنس أو بجنسٍ أفضل أو أطول زمنياً من غيره.

loading...