تمكنت الشرطة البرازيلية من اعتقال عجوز ثمانينية بتهمة قيادة تشكيل عصابي، من إحدى دور المسنين في مدينة ساوباولو، وذلك لارتكابها جرائم تهريب وتجارة مخدرات وسرقة وابتزاز.

وبحسب الشرطة فإن جيني، 83 عاماً، كانت تتخفى في دار المسنين وتدير عصابتها الإجرامية التي تضم أبناءها وأحفادها، وتواجه قائمة طويلة من الجرائم تضم الاتجار في الكوكايين والماريجوانا، والسطو على بعض محال المجوهرات، إضافة إلى الابتزاز والتحريض على القتل.

واستطاعت الشرطة أن تعثر على كمية من المجوهرات والساعات الثمينة، في الحجرة التي تقيم في العجوز داخل دار المسنين وتبين أنها مسروقة، من أحد المتاجر الشهيرة في ساوباولو، وتم الإبلاغ عن سرقتها منذ نوفمبر الماضي.

أما أبناء “جيني” وأحفادها فاعترفوا أنها حرضتهم على الجرائم، التي ارتكبوها وكانت تتسلم منهم حصيلة بيع المخدرات والمسروقات، ثم تعيد توزيعها عليهم وتحتفظ لنفسها بباقي الأموال.

loading...