فاجأت الفنانة المصرية شريهان جمهورها بنشرها صور لها عبر حسابها الخاص على موقع “إنستغرام”، مظهرة الجانب الايسر من وجهها والذي تخفيه دائماً بصورها بسبب أثار عمليات السرطان.

وقد أكدت من خلال الصور على مدى قوتها وصلابتها وعفويتها بالرغم من كل الظروف السيئة التي عاشتها.

وكانت تقارير صحافية مصرية ذكرت أن مرض السرطان ترك أثر على وجه شريهان، إثر إزالة جزء من فكها، ليتغير شكلها كثيراً، وأضافت التقارير، “أن شريهان لا تستطيع تجميل فكها أو وجهها أو اللجوء للبوتوكس أو الفيلر كما تفعل النجمات الأخريات لأن الأمر خطر عليها صحيا بسبب حساسية المكان الذي أُصيبت فيه بالمرض”.

وتطل الفنانة على جمهورها من خلال موسم مسرحي، يستمر لأكثر من 6 أشهر، ويتضمن 13 مسرحية استعراضية، وسيتم تصويره وعرضه بشكل حصري على فضائية “DMC”، والذي من المقرر أن يتم عرضه بداية شهر أيلول (سبتمبر) المقبل.

يذكر أن شريهان علمت بإصابتها بمرض السرطان في 24 ايلول (سبتمبر) 2002، حيث توجهت على الفور إلى فرنسا لإجراء جراحة في الجانب الأيسر من وجهها بعد استئصال الورم، ودخلت غرفة العمليات لمدة 18 ساعة متواصلة وتم استبدال عضلة من الخد الأيمن والغدة اللعابية وبعد ذلك خضعت لعدة عمليات تكميلية.

ويقال إنها وصلت لما يقرب من 100 عملية، لتمر بعدها برحلة علاج استمرت لمدة 15 سنة بعيدة عن الأضواء حتى ظهورها مرة أخرى عام 2011 في ميدان التحرير، إبان ثورة “25 يناير”.

loading...