بعد اجتماع المكتبين السياسي والفيدرالي لحزب الأصالة والمعاصرة،  أمس السبت 07 يناير بطنجة، أكد الحزب في بلاغ صدر الاحد 08 يناير، أنه غير معني بالمشاورات الجارية لتشكيل الحكومة وأنه لن يكون بديلا. 
وعبر الحزب في ذات البلاغ عن حرصه الشديد وحرص كل مناضلاته ومناضليه على حسن سير المؤسسات السياسية  والدستورية  للبلاد. رافضا واصفا ما تعرفه الحياة السياسية والحزبية الوطنية من تراشق وتخوين، بالخطير.
ويضيف البلاغ أن الوضع الذي تعرفه الحياة السياسية وضع يستهدف الإجهاز على المكتسبات التي حققها المغرب، ما سيؤدي إلى تحقير العمل الحزبي وترسيخ العزوف السياسي .
ودعا الحزب إلى ضرورة الإسراع  بتشكيل الحكومة، وتجاوز وضعية العطالة الدستورية للعديد من المؤسسات. مشيرا إلى ما يترتب عن ذلك من كلفة كبيرة سياسيا واقتصاديا واجتماعيا.
loading...