قال وزير الداخلية التركي سليمان صويلو، إن منفذ الهجوم على النادي الليلي في إسطنبول، شخص واحد،والأبحاث جارية من أجل إيقافه.

وحسب موقع “الدايلي صباح التركي ” فقد أو ضح صويلو، في تصريح أدلى به للصحفيين عقب زيارته اجرحى الهجوم في أحد مستشفيات إسطنبول، أن المهاجم دخل الملهى وأطلق النار على رواده، ثم حاول الخروج بعد ارتدائه ملابس مختلفة”.

وأضاف الوزير بأن “قوات الأمن اتخذت التدابير اللازمة في كافة أنحاء تركيا، خاصة إسطنبول وأنقرة بناء على بلاغات وردت من استخبارات خارجية ومن أجهزة الأمن التركية”.

وتجدر الإشارة إلى أن الهجوم المسلح على الملهى اليلي، وقع في الساعات الأولى من صباح اليوم الأحد، أسفر عن مقتل 39 شخصًا وإصابة 65 آخرين.

loading...