أحالت النيابة العامة في دبي أمس الإثنين، متقاعداً آسيوياً، يبلغ من العمر 55 عاماً، إلى الهيئة القضائية في محكمة الجنايات بتهمة “اغتصاب فتاة قاصر عدة مرات في سيارته وذلك بعد أن استغل معرفته بوالدها وتقرب إليها”.

وأشارت النيابة العامة إلى أن المتهم ‏استغل صغر سن المجني عليها (13 عاماً) وعلاقته بوالدها فقام بالتلطف والتودد إليها والتقرب من أشقائها، مبينة أن المتهم كان يستغل وجود المجني عليها برفقة أشقائها في منطقة الشندغة فيعطي الأشقاء المال ليجلبوا له الطعام ثم يأخذ الضحية إلى داخل سيارته ويعتدي عليها.

وبيّنت تحقيقات النيابة العامة أن الشرطة كشفت الواقعة بعد تلقيها بلاغاً عن توقف سيارة المتهم بصورة تثير الشبهة في منطقة الشندغة، فراقبتها عن كثب ثم داهمتها وعثرت على الفتاة برفقة المتهم.

وأكد أحد ضباط الشرطة المشاركين في مداهمة السيارة أنهم عثروا فيها على مشروبات كحولية ومقويات جنسية، مبيناً أن المتهم ادعى أن “سبب وجود الفتاة برفقته يعود إلى درجة حرارة الجو”.

وتمسك المتهم أمام محكمة الجنايات بإنكار اعتدائه على المجني عليها فيما قررت المحكمة تأجيل النظر في القضية إلى 19 كانون الثاني المقبل للاستماع إلى إفادة الفتاة والطبيب الشرعي الذي أطلع على حالتها، وطالبت النيابة العامة بإحضار شهادة ميلادها.

loading...