تبقى المنافسة مستمرة كل عام بين اثنين هما الأفضل فى العالم كريستيانو رونالدو مهاجم ريال مدريد الإسبانى وليونيل ميسي مهاجم برشلونة، ولكن يبدو أن الدون تفوق على البرغوث فى معركة 2016، حيث حقق الدون أحلامه هذا العام وكان أهمها التتويج بلقب أمم أوروبا لأول مرة فى التاريخ مع منتخب البرتغال، بالإضافة إلى الفوز بالثلاثية القارية مع ريال مدريد، وعلى المستوى الشخصى حقق الدون أهم إنجاز بعد التتويج بالكرة الذهبية، أما ميسي فلم يتوقف عن التتويج بالألقاب فقد حقق ثلاثية محلية مع برشلونة، ولكن على المستوى الشخصى لم يتوج بأى شيء، بل كانت معاناته أكبر هذا العالم بعد خسارة أول لقب مع منتخب الأرجنتين، بالإضافة إلى الحكم عليه بالسجن بتهمة التهرب الضريبى وغيرها من الأزمات التى كادت أن تعصف بمسيرة البرغوث هذا العام.

التقرير التالى يستعرض حصاد الثنائى الأفضل فى العالم كريستيانو رونالدو وليونيل ميسي في عام 2016 الذي قارب على الانتهاء.

 

كريستيانو رونالدو

سنة كريستيانو رونالدو” هكذا عنونت صحيفة “ماركا” الإسبانية بعد الإنجازات التى حققها المهاجم البرتغالى على المستوى الشخصى والجماعى مع فريقه ريال مدريد الإسبانى خلال عام 2016.

أنهى رونالدو عام 2016 بأفضل طريقة ممكنة بعدما سجل 4 أهداف فى كأس العالم للأندية ليقود الفريق للتتويج باللقب القارى الثالث هذا العام بعد دورى أبطال أوروبا وكأس السوبر الأوروبى، كما أصبح الهداف التاريخى لريال مدريد فى مونديال الأندية على غرار الدوري الإسبانى وكأس الملك ودورى أبطال أوروبا.

وينتظر رونالدو إضافة إنجاز جديد إلى 2016 بعد التتويج بثلاثة ألقاب مع ريال مدريد بالإضافة إلى التتويج بالكرة الذهبية كأفضل لاعب هذا العام وجائزة أفضل لاعب فى أوروبا ومونديال الأندية، وهى جائزة الفيفا لأفضل لاعب فى 2016 والتى سيتم الإعلان عنها يوم 9 يناير المقبل، حيث ينافسه الثنائى ليونيل ميسي مهاجم برشلونة وأنطوان جريزمان لاعب أتلتيكو مدريد.

فيما يلى نرصد إنجازات رونالدو فى 2016:

الألقاب الجماعية:

دورى أبطال أوروبا

كأس السوبر الأوروبى

كأس العالم للأندية

أمم أوروبا “يورو 2016” مع البرتغال

كريستيانو رونالدو يحمل كأس أوروبا
كريستيانو رونالدو يحمل كأس أوروبا

 

الألقاب الفردية:

أفضل لاعب فى العالم “الكرة الذهبية

أفضل لاعب فى أوروبا

أفضل لاعب فى بطولة كأس العالم للأندية

أرقام فردية:

سجل رونالدو 55 هدفًا فى 58 مباراة بجميع المسابقات

  7 هاتريك “3 أهداف

18 “أسيست

كريستيانو رونالدو حقق العديد من الالقاب هذا العامكريستيانو رونالدو حقق العديد من الالقاب هذا العام

 

إنجازات أخرى:

رونالدو وصل للهدف 503 فى مسيرته مع الأندية التى لعب لها فى 690 مباراة “ريال مدريد، مانشستر يونايتد، سبورتنج لشبونة“.

رونالدو أول لاعب فى أوروبا يسجل فى مونديال الأندية مع فريقين مختلفين.

رونالدو أول لاعب فى التاريخ يفوز بدورى الأبطال واليورو وجائزة أفضل لاعب فى أوروبا والكرة الذهبية ومونديال الأندية فى سنة واحدة.

رونالدو أصبح الهداف التاريخي لريال مدريد فى 4 منافسات “الليجا، دورى أبطال أوروبا، كأس الملك، مونديال الأندية“.

رونالدو سجل فى 5 نهائيات مع ريال مدريد ” نهائى دورى الأبطال، نهائى السوبر الأوروبى، نهائى كأس الملك، نهائى السوبر الإسبانى، نهائى مونديال الأندية.

 رونالدو يُعادل إنجاز الأسطورة البرازيلى بيليه بتسجيله “هاتريك” فى نهائى كأس العالم للأندية.

رونالدو وصل للهاتريك 41 فى مسيرته.

كريستيانو رونالدوكريستيانو رونالدو

 

 

ليونيل ميسي

كان عام 2016 عاملًا فارقًا فى حياة الأرجنتينى ليونيل ميسي مهاجم برشلونة الإسبانى والذى طرأت فيه تغييرات عديدة على البرغوث وإن كانت اللحظات العصيبة أكثر من النجاحات التى حققها نجم البارسا، خاصة مع منتخب الأرجنتين بعدما فشل بتحقيق أول لقب مع التانجو.

 

فيما يلى .. نرصد 5 تغييرات طرأت على ميسي فى 2016:

الضرائب

عانى ميسي خلال هذا العام من اتهامات الضرائب التى كادت أن تعصف بمسيرته فى المستطيل الأخضر، خاصة بعدما قضت المحكمة بسجنه 21 شهرًا مع إيقاف التنفيذ بسبب تهربه من دفع مبلغ 4.1 مليون يورو للضرائب الإسبانية، حيث ألزمت المحكمة مهاجم البارسا بدفع المبلغ المحدد وهو الأمر الذى أصابه بالإحباط وكاد يفكر فى الرحيل عن إسبانيا بسبب قوانين الضرائب المتعسفة فيها.

ميسيميسي

 

 

كوبا أمريكا

مرّ ميسي بأسوأ لحظاته خلال مسيرته الدولية مع منتخب الأرجنتين فى 2016، بعدما ضاع حلم التتويج بأول لقب مع التانجو إثر خسارة المباراة النهائية لكوبا أمريكا أمام منتخب تشيلى والغريب أن السيناريو تكرر للعام الثانى على التوالى، حيث خسر المنتخب الأرجنتينى بقيادة ميسي اللقب فى 2015 أمام منتخب تشيلى أيضًا.

ميسي يبكي بعد خسارة نهائى كوبا امريكاميسي يبكي بعد خسارة نهائى كوبا امريكا

 

 

قرار الاعتزال الدولى والتراجع عنه

فى أعقاب الفشل مع المنتخب الأرجنتينى بتحقيق لقب كوبا أمريكا بعد الوصول للنهائى عامين متتاليين، وجهت سهام الانتقادات صوب ميسي خاصة أن اللاعب يتألق مع فريقه برشلونة باستمرار ويواصل تحطيم الأرقام القياسية على المستوى الجماعى والفردى، بينما يحدث العكس مع الأرجنتين الأمر الذى يثير غضب جماهير التانجو باستمرار ضد ميسي الذى يفشل حتى الآن فى تحقيق أى لقب مع منتخب بلاده.

ووسط كل هذه الضغوط قرر ميسي الاعتزال دوليًا فى تصريح أدلى به بعد خسارة نهائى كوبا أمريكا أمام تشيلى هذا العام ربما للهروب من تحمل مسئولية تلك الكارثة، ولكن سرعان ما تراجع عن قراره بعد ضغوط من الجماهير الأرجنتينية التى مهما اختلفت معه تعشقه وتريد رؤيته بقميص التانجو

نيو لوك

فاجأ ميسي الجميع بـ”نيو لوك” بعدما صبغ شعره باللون الأصفر وذلك قبل بداية الموسم الحالى، حيث فسرّ الجميع هذا التصرف الغير معتاد عليه من جانب البرغوث، محاولة من اللاعب للخروج من النفق المظلم بعد فضيحة الضرائب والحكم عليه بالسجن ثم الفشل مع المنتخب وغيرها من الأزمات التى تعرض لها اللاعب هذا العام.

نيولوك ميسينيولوك ميسي

 

الكرة الذهبية

وأخيرًا خسر ميسي جائزة الكرة الذهبية لأفضل لاعب فى العالم والتى تمنحها مجلة “فرانس فوتبول” الفرنسية لصالح منافسه الأزلى البرتغالى كريستيانو رونالدو، بالرغم من تتويج البرغوث بثلاثة ألقاب مع برشلونة بالإضافة إلى أنه هداف عام 2016 برصيد 59 هدفًا بفارق 4 أهداف على الدون فى المركز الثانى.

loading...