انتفض مستخدمون بشركة “كازا ترام” ضد أوضاعهم المزرية وقرروا توجيه انتقادات شديدة اللهجة إلى القائمين على تدبير هذه المؤسسة

واستنكر المستخدمون الوضعية المزرية التي يعيشونها والأجواء غير الصحية التي يشتغلون في ظلها، مستعرضين عددا من الاختلالات والنواقص، على حدّ وصفهم، ومن بينها على سبيل المثال لا الحصر، غياب مرحاض بمحطة “عين الذياب” منذ أزيد من سنتين، وعدم وجود أية مرافق صحية على مستوى محطة النهاية “سيدي مومن” منذ انطلاقة المشروع إلى حد الآن، الشيء الذي تسبب لسائقتين إثنتين في التبول في ملابسهما داخل قمرة القيادة أثناء السياقة، كما كان سببا مباشرا في نقل أحد السائقين إلى المستشفى على  وجه السرعة، بعد تشنج مثانته البولية، و ذلك لعدم توفر المرافق الصحية على طول خط الطرامواي.

وأعاب السائقون المتضررون على المسؤولين تخصيص مدة 13 دقيقة للاستراحة بعد 4 رحلات ذهابا و إيابا، أي ما يعادل ثلاث ساعات إلا ربع لكل رحلة كاملة “ذهابا و إيابا”، مبرزين أن هذه المدة هي غير معترف بها من طرف الشركة ككونها فترة للاستراحة؟

loading...