أظهر فيديو اللحظات الأولى للتفجير الذي استهدف في وقت متأخر السبت “ستاد بيشيكتاش” لكرة القدم في اسطنبول، وتلاه بعد ثوان قليلة تفجير انتحاري استهدف منتزه “ماشكا”. وقال شاهد عيان يعمل بالقرب من موقع التفجير في اسطنبول إن الانفجارين وقعا خلال مدة لا تزيد عن ثلاثين ثانية بينهما.

وبدا في الفيديو أحد المعلقين يتحدث محللاً ومعلقاً على مباراة كرة القدم التي كانت تدور في ستاد بيشيكتاش، بين فريقي Besiktas و Bursaspor، خلال برنامج تلفزيوني رياضي. وما إن دوى التفجير حتى هرع المتحدث هارباً.

كما ظهر في فيديو آخر تداوله ناشطون أتراك على مواقع التواصل الاجتماعي لحظة وقوع أحد الانفجارين اللذين هزا مدينة اسطنبول ليل السبت. وبدا في الفيديو الذي تم تداوله دوي الانفجار في خلفية شابين يعزفان على الجيتار.

يذكر أن الانفجارين اللذين أوقعا 38 قتيلاً هزا المنطقة الواقعة حول ستاد فودافون التابع لنادي بيشيكتاش الرياضي بحي بيشيكتاش على الجانب الأوروبي من اسطنبول. وبحسب وزارة الداخلية التركية فإن السيارة المفخخة انفجرت خارج الاستاد الرياضي مباشرة، واستهدفت حافلة لشرطة مكافحة الشغب عند أسوار الملعب.

وقد توعدت تركيا الأحد بالثأر من الفاعلين، ولمحت إلى احتمال تورط حزب العمال الكردستاني في هذا الهجوم الإرهابي.

loading...