بعدما أعلن محاميه قرب الإفراج عنه بكفالة مالية لا يزال الفنان المغربي سعد لمجرد ينتظر حكم القاضي للبت في مسألة إخلاء سبيله بقضية اتهامه بإغتصاب الفتاة الفرنسية لورا بريول.

 

وفي جديد المعلومات فقد كشفت بعض المصادر أن الكفالة المالية التي سيخرج لمجرد على اثرها من السجن قيمتها نصف مليون يورو.

 

وأضافت المصادر أنه من المتوقع أن يتم الافراج المشروط والمؤقت عن لمجرد خلال مدة اقصاها 3 أيام، وفي حال تم الإفراج عنه لن يُسمح له بمغادرة فرنسا بل سيبقى تحت المراقبة الدائمة.

loading...