في خبر ،صدم الساحة الفنية المصرية،وضع الفنان المصري المشهور سامح الصريطي زوجته الممثلة السابقة نادية فهمي ،في دار للمسنين.

فجر ذلك الناقد المصري أسامة عبد الفتاح ، من خلال حسابه على فايسبوك عندما كشف عن تواجد الفنانة نادية فهمي في دار لرعاية المسنين معبراً عن دهشته من موقف زوجها الفنان سامح الصريطي وابنتها ابتهال، التي تعمل بمجال التمثيل منذ سنوات.

وناشد الناقد نقابة المهن التمثيلية لإخراج هذه الفنانة من دار الرعاية، خاصةً وأن زوجها وابنتها على قيد الحياة، ويتمتعان بحياة مستقرة.

وتباينت الآراء حول مطالب أسامة عبد الفتاح، فالبعض طالب أشرف زكي نقيب الممثلين بسرعة التدخل والبعض الأخر أكد أنه أمر شخصي لا يحق لأحد التدخل به.

1

loading...