أكد المدير العام لشركة النفط السنغالية (بيتروسين)، مامادو فاي، اليوم الاثنين بدكار، أن مشروع إنجاز الخط الإقليمي لأنابيب الغاز الذي سيربط نيجيريا بالمغرب يشكل “مبادرة جيدة جدا”، و”فرصة حقيقية للتعاون جنوب-جنوب”.
وأبرز فاي في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، أهمية هذا المشروع الذي يعتبر “ذا جدوى تقنيا”، والذي يهم قطاع الغاز الذي يظل “ذا تنافسية قوية مقارنة مع النفط”، مشيرا إلى أن وقع المشروع سيكون مفيدا جدا لمجموع منطقة غرب إفريقيا.
وأكد أن السنغال “منفتحة” على هذا المشروع الذي سيحل عددا من الإشكاليات المرتبطة بالتزود بالطاقة في المنطقة، مبرزا أن التبادل في هذا المجال عادة ما يأخذ بعد تعاون شمال -جنوب، فيما يندرج هذا المشروع بين المغرب ونيجيريا بشكل تام في إطار مقاربة للشراكة جنوب-جنوب.
وكان صاحب الجلالة الملك محمد السادس، ورئيس جمهورية نيجيريا الفيدرالية السيد محمدو بخاري، ترأسا أول أمس السبت بالقصر الرئاسي بأبوجا، حفل إطلاق مشروع إنجاز خط إقليمي لأنابيب الغاز سيربط الموارد الغازية لنيجيريا بموارد العديد من بلدان غرب إفريقيا والمغرب.

loading...